منتديات عين الملح

بسم الله
منتديات عين الملح
نرجوا من زوارنا مشاركتنا
حتى نتشجع للعمل أكثر


منتديات عين الملح التعليمي الترفيهي

نرحب بكل أعضاء منتديات عين الملح القدامى و الجدد ونقرر إعادة المنتديات الأولى

صفحة من نضال المرأة في الثورة الفرنسية 1789 ..؟

شاطر
avatar
بشرى
 
 

تاريخ التسجيل : 09/05/2008
عدد المساهمات : 2627
ترتيبك في المنتدى : 0147
تاريخ الميلاد : 22/03/1994
المستوى : 1 ثانوي
الابراج : الحمل
المدينة : عين ملح
المهنة : طالبة
العمر : 23
الجنس : انثى

صفحة من نضال المرأة في الثورة الفرنسية 1789 ..؟

مُساهمة من طرف بشرى في الخميس 22 مايو 2008 - 11:18

بسم الله


مريم نجمه

إن الثورة الفرنسية جاءت بعصر الأنوار الذي نقل البشرية من نظام الإقطاع , وسلطة الكنيسة , إلى نظام البرجوازية الحديثة الليبرالي الذي حمل معه عصر الأنوار الذي صنعته الجماهير الشعبية .. والقوى الثورية .. وبنت لأوّل مرّة النظام الديمقراطي .. وأعلنت لأوّل مرّة في التاريخ .. مبادئ حقوق الإنسان , قبل أن تعود الرأسمالية الصاعدة لإستغلال الإنسان من جديد – والتحوّل إلى النظام الإستعماري لإستعباد الشعوب .
وبقي المناخ التقدّمي والثوري للثورة الفرنسية مستمرّا , رغم نظامها الرأسمالي , وقد أثّر هذا المناخ الديمقراطي وإرث الفكر والنضال الطبقي والإنساني المبكّر .... .. في بناء الحركات الإشتراكية والثورية في العالم . وقد استند المعلّم ماركس في صياغة نظريته العلمية المتكاملة على نتاج الفلسفة الفرنسية وطوّرها من الطوباوية إلى الواقعية الإشتراكيّة . كما تأثّر فكر المعلّم لينين أيضا بها , ودرسها بعمق عندما أقام في جنيف لا جئاّ سياسيّا . ومرّ بعاصمتها باريس الكثير من القادة الثوريّين في العالم في مقدّمتهم : هوشي منه , تشوإن لاي , تشوده , وقادة الثورة الجزائرية , وزعماء أفريقيا اليساريّين ........ وساعد وشكّل ملجأ للكثير من القادة الثوريين ومناضلي العالم نساء ورجالا ..... وقدديما قيل : إذهب إلى باريس تعود إشتراكيّا , واذهب إلى موسكو تعود رأسماليّا ,, !؟ ....

وفيما يلي أقدّم لمحة عن الدور الثوري الرائد للمرأة في الثورة الفرنسية :
إن الحركة الفكرية الكبرى , التي تجسّدت على امتداد القرن الثامن عشر في رجال من أمثال ( مونتسكيو وفولتير ودالامبير , وهولباخ , وهلفسيوس ولامتري , وروّسو واّخرين – لم تقابل من النساء بعدم الإكتراث , ولئن انجرفت كثيرات منهن في تيّار الحركة مجاراة للموضة , أو إشباعا لرغبتهن في المغامرات والدسائس , أو لأي دوافع أخرى , فإن الكثيرات منهن أيضا شاركن مشاركة فعّالة في الحركة التي ساوت بيت أسس المجتمع ..... وأطاحت بالنظام الإقطاعي .

فعلى امتداد العشرين سنة التي سبقت إنفجار ثورة 1789 الكبرى ..... التي مرّت فوق فرنسا كالعاصفة المطهّرة , وقطعت أوصال البنيان الإجتماعي القديم .. وحرّرت العقول , كانت النساء يقبلن بأعداد غفيرة على النوادي السياسية والعلمية , وقد بذلن مساعدتهن في الإعداد للثورة التي حوّلت النظريّات إلى وقائع . حتى بدأت الثورة الكبرى أخيرا في ( تمّوز 1789 ) بالإستيلاء على الباستيل ..... شاركت في الحركة نساء الطبقات الراقية , ونساء الشعب كله على حدّ سواء ...
ومارسن تأثيرا مرموقا عاليا لصالح الحركة , أو ضدّها . وقد بذلن جهدهن بما عرفن به من إندفاع وحميّة في مجال الخير كما الشرّ ... معاونتهن حيثما سنحت لهن الفرصة بذلك .
ولكن ..
معظم المؤرّخين لم يدوّنوا إلا أعمال الشطط والفوضى والتجاوزات التي ارتكبت أثناء ذلك –
وقد كانت تلك الأعمال حتمية الوقوع نتيجة للفساد المستشري , والإستغلال والإضطهاد , واحتقار الطبقات المالكة للشعب .. وخيانتها له .
وبالمقابل , بسّطوا وهوّنوا من شأن الأعمال البطولية , أو مرّوا بها مرور الكرام ولزموا الصمت بصددها ؟
وتحت تأثير هذا الحكم السطحي , أنشد شيلر : " تحوّلت النساء إلى ضباع وهزئن بالخوف " . بيد أنهن ضربن في الواقع أمثلة كثيرة على البطولة والمرؤة والتفاني الذي ينتزع الإعجاب في تلك السنوات الرهيبة , بحيث أن تحرير كتاب منصف وغير متحيّز عن ( النساء إبان الثورة الكبرى ) سيكون بمثابة نصب يرفع على شرفهن – راجع إيما اّدلر : شهيرات نساء الثورة الفرنسية فيينا 1906 –

وقد قال ميشليه ( كاتب ومؤرّخ فرنسي ليبرالي 1798 – 1874 ) :
" النساء كنّ طليعة الثورة " .. كما هي الحال في كل زمان , عضّ البؤس العام الذي كان يخيّم على الشعب الفرنسي النساء في المقام الأوّل بنابه .
فقد كانت القوانين السارية المفعول تسدّ في وجوههن أبواب كل مهنة شريفة . فسقطن بعشرات الاّلاف في بؤرة البغاء . أضف إلى ذلك مجاعة 1789 التي رفعت بؤسهن وبؤس ذويهن إلى نقطة الأوج – وقد هاجمن دار البلدية , وتوجهّن بجموع غفيرة نحو ( فرساي ) حيث كان البلاط الملكي , وطالبت أخريات في عريضة لهن الجمعية الوطنية ب ( إقرار المساواة بين الرجل والمرأة , ويمنحن حريّة العمل , وبقبولهن في الوظائف التي تؤهلهن لها قابلياتهن ) .
وبما أنهن كن يدركن أنه لا غنى لهن عن القوّة .... ليحصلن على تلك الحقوق ... وبما أن القوّة لا تأتي إلا بالتنظيم ..... والإتّحاد ....... , فقد نظمّن في جميع أرجاء فرنسا ..... نوادي نسائيّة ........ ضم بعضها عددا كبيرا من المنتسبات والعضوات النشيطات ....
وقد شققن طريقهن أيضا , إلى نوادي الرجال ....
وفيما كانت ( رولان ) تحاول , بما أوتيت من ذكاء أن تلعب دورا سياسيا راجحا في صفوف الجيرونديّين – حزب رجال دولة الثورة –
كانت ( أولمب دي غوج ) الملتهبة حماسة ... والمفوّهة لسانا , تتولّى قيادة نساء الشعب , وتذود عنهن بما عرفت به من إندفاع جارف .

حين أعلنت .. الجمعية التأسيسية .... في عام 1973 ..... حقوق الإنسان ... ,
أدركت ذوات البصيرة , والنظر الثاقب من النساء , أن تلك الحقوق هي .... للرجال وحدهم .
وبادرت ( أولمب دو غوج – وروز لاكومب – وأخريات غيرهن ... ) إلى معارضة تلك الحقوق ب ( حقوق المرأة ) في سبع عشرة مادة –
إستنادا إلى التصريح التالي الذي أدلى به – برومير , في 28 تشرين الثاني 1793 أمام بلدية باريس : " إذا كان من حق المرأة أن تصعجد إلى منصّة الإعدام , فمن حقّها أن ترتقي إلى منصّة الخطابة " .
وقد ردّت تلك المطالب ورفضت – ولكن قام الدليل , ولو بصورة دامية على صحة ما قلناه بصدد الحقّ في ارتقاء منصّة الإعدام . ؟
فالذود عن حقوق المرأة من جهة ....... , والنضال ضد تجاوزات الجمعية التأسيسية من الجهة الثانية , رشّحاهما للمقصلة .......
وقد فصل رأس .... أولمب دي غوج .... في شهر تشرين الثاني من العام نفسه ؟ وقضت السيّدة رولان ........ نحبها بعد خمسة أياّم .... !؟ وقد ماتت كلتاهما .... ميتة الأبطال .......
وقبيل مصرعهما , كانت الجمعيّة التأسيسية .. قد دلّلت في 17 تشرين الأوّل 1793 على عدائها للنساء , بإغلاقها النوادي النسائية كافّة . وفي وقت لاحق , ونظرا إلى أن النساء والين الإحتجاج على الجور اللاحق بهن , حرم عليهن حتى الدخول إلى الجمعية التأسيسية والإجتماعات العامّة , وعوملن معاملة المتمرّدات !؟

ومع ذلك , حين أعلنت الجمعية التأسيسية , في مواجهة أوربا الرجعية الزاحفة بأسرها ضدّها إن " الوطن في خطر " .. , ودعت جميع الرجال القادرين على حمل السلاح أن يهبّوا بسرعة للذود عن حياض الوطن والجمهوريّة ..... , عرض عدد من الباريسيّات الملتهبات حماسة أن يفعلن ما فعلته حقّا وفعلا بعد عشرين عاما ... نساء بروسيّات ضد إستبداد .. نابليون : الدفاع عن الوطن والبندقية باليدّ .....


مع التحية
avatar
saadi
 
 

تاريخ التسجيل : 03/03/2008
عدد المساهمات : 1352
ترتيبك في المنتدى : 0010
تاريخ الميلاد : 17/05/1971
المستوى : جامعي
الابراج : الثور
المدينة : بلد المليون شهيد
المهنة : أستاذ ثانوي
العمر : 46
الجنس : ذكر

رد: صفحة من نضال المرأة في الثورة الفرنسية 1789 ..؟

مُساهمة من طرف saadi في السبت 18 أبريل 2009 - 15:50

تحية



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

    الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين 20 نوفمبر 2017 - 14:43